سامسونج تعلن عن شرائح Exynos W1000 الجديدة

سامسونج تعلن عن شرائح Exynos W1000 الجديدة
(اخر تعديل 2024-07-04 16:36:25 )
تابعنا على اليوتيوب

قبل حدث Galaxy Unpacked الكبير في 10 يوليو، كشفت شركة سامسونج عن شريحة Exynos W1000. تم تصميم هذه القطعة التكنولوجية الجديدة خصيصاً للساعات الذكية، وهي تمثل قفزة كبيرة للأمام من الشريحة السابقة، 5nm W930. وتعد شرائح W1000 بجعل الساعات الذكية أسرع وأكثر كفاءة.

إحدى الميزات الرئيسية لـ Exynos W1000 هي أنه مبني بتقنية تصنيع جديدة وصغيرة جداً (3 نانومتر). تسمح هذه التقنية المتطورة لشركة سامسونج بجعل الشريحة أصغر حجمًا دون أن تصبح أكثر سخونة. الشريحة الأصغر تعني ساعة ذكية أنحف وأكثر راحة. تستخدم W1000 أيضاً تقنيات تغليف خاصة للحفاظ على برودة الأشياء داخل الساعة.

هناك طريقة أخرى لتوفير المساحة في Exynos W1000 وهي وجود مكونات مهمة مدمجة مباشرة على الشريحة نفسها. وهذا يحرر مساحة إضافية لأشياء أخرى، مثل بطارية أكبر. تحتوي الشريحة أيضاً على معالج قوي بنواة واحدة فائقة السرعة وأربعة نوى أكثر كفاءة. وهذا يعني أن الساعة يمكنها التعامل مع المهام الصعبة دون استنزاف البطارية بسرعة كبيرة.

بالنسبة للرسومات، يستخدم Exynos W1000 وحدة معالجة الرسوميات Mali-G68 MP2. ويمكن لهذا أن يتعامل مع صور عالية الجودة على شاشات الساعات الذكية، حتى على شاشة Galaxy Watch7 Ultra الأكبر حجماً. تقول شركة سامسونج أن التطبيقات سيتم تشغيلها على W1000 بشكل أسرع بثلاث مرات تقريباً من W930. وهذا يعني أنك ستتمكن من الانتقال إلى تطبيقاتك المفضلة بشكل أسرع بكثير.

توفر شرائح Exynos W1000 أيضاً ميزة جديدة للساعات الذكية: شاشة عرض 2.5D رائعة تعمل دائماً (AOD). يتيح ذلك لواجهات الساعة الحصول على مزيد من العمق وإظهار المزيد من المعلومات، مما يجعلها تبدو أفضل. مع Exynos W1000، قد تصبح الساعات الذكية أكثر شخصية وأنيقة.

نحن نعلم على وجه اليقين أن Exynos W1000 سيكون موجوداً في Galaxy Watch7 وWatch7 Ultra، ولكن هناك شائعات بأنه قد يكون قيد الاستخدام أيضاً في جهاز مستقبلي يسمى Galaxy Ring. وهذا يدل على أن W1000 عبارة عن شريحة متعددة الاستخدامات يمكن استخدامها في العديد من أنواع التكنولوجيا القابلة للارتداء.

بشكل عام، تعد Exynos W1000 خطوة كبيرة للأمام في مجال تكنولوجيا الساعات الذكية. فهي أسرع وأكثر كفاءة، وتتيح بعض الميزات الجديدة الرائعة حقًا. تمهد هذه الشريحة الطريق لجيل جديد من الساعات الذكية وغيرها من الأجهزة القابلة للارتداء والتي ستكون أكثر استجابة وجاذبية ومليئة بالميزات.